نشأة وأهمية إدارة السمعة الالكترونية

نشأة وتطور إدارة السمعة الالكترونية
تذكر دراسة لـ James وآخرون(١) أن إدارة السمعة هي الوجه الجديد لإدارة العلاقات العامة وتشير الدراسة الى ظهور مجموعة لابأس بها من المؤلفات الأكاديمية حول إدارة السمعة، ففي عام 1997م تم اطلاق مجلة أكاديمية حول تقييم سمعة الشركات بعنوان “Corporate Reputation Review”، ونشرت عشرات المقالات في إدارة السمعة في مجلات أخرى، بعدها تم إطلاق مطبوعة تجارية للعلاقات العامة بعنوان إدارة السمعة عندما تبنت شركة العلاقات العامة ShandWick وبعض الوكالات الدولية الرئيسية الأخرى المتخصصة في العلاقات العامة مفهوم إدارة السمعة بدرجات متفاوتة.
قبل ظهور شبكة الانترنت أي قبل عام 1989 م تقريباً كانت إدارة السمعة تتم عن طريق المقابلات الصحفية والإذاعة والتلفزيون والجرائد والمجلات وبعد ظهور الانترنت وانتشاره أي عام 1990م تقريباً بدأ التوجه الى استخدام شبكة الانترنت في كل المجالات خاصة الاعلانية والدعائية ومع ولادة محركات البحث عام 1998م تقريباً ظهر التحول والانتقال من ادارة السمعة التقليدية الى إدارة السمعة الالكترونية أو إدارة السمعة على الانترنت. (٢)
بعد ذلك ومع ظهور تقنية web 2.0 عام 2004م أصبحت شبكة الإنترنت تحوي مواقع التقييم والمراجعات ووسائل الإعلام الاجتماعية وأصبح استخدامها أكثر شعبية، وتحول معنى السمعة للتركيز على استعراض نتائج محركات البحث ووسائل الإعلام الاجتماعية.(٣)
ويذكر DAVID HAROLD (٤) أن الشركات لا تعتمد فقط على أعمال ادارة العلاقات العامة التقليدية المتمثلة في النشرات الصحفية لبعض وسائل الاعلام المحلية والقيام بالتسويق الشفهي، وأن كل ذلك تغير مع عالم الانترنت وأصبح من الضروري الاستعانة بطرف ثالث ومصدر خارجي للاستفادة من كافة المهارات لبناء مسار تسويقي جديد ومن هنا ظهرت شركات إدارة السمعة عام 2008م .

أهمية إدارة السمعة الالكترونية
تقوم السمعة بدور هام ومحوري في تكوين الآراء واتخاذ القرارات وتشكيل سلوك الأفراد وتؤثر في تصرفاتهم تجاه الجماعات والقطاعات المختلفة، فهي تعكس الواقع وتحمل المعلومات عنه إلى الجمهور فتؤثر في قراراته.
أدركت الشركات والمنظمات أهمية ادارة سمعتها السائدة في أذهان الجماهير واتخاذ السياسات ورسم الخطط الكفيلة لتكوين هذه السمعة على النحو الذي تتمناه هذه الشركات أو تلك المنظمات واستخدام ذلك في دعم أنشطتها، وإذا كانت سمعتها مضطربة عملت بتركيز شديد على وضع الاستراتيجيات المختلفة لتحسينها وتأكيدها، وأصبح تكوين السمعة الإيجابية هدفا أساسيا تسعى إلى تحقيقه كل الشركات والمؤسسات من خلال الأداء الطيب الذي يتفق مع احتياجات الجماهير. (٥)
تشكل إدارة السمعة الالكترونية أهمية بالغة نظراً لانتشار شبكة الانترنت وتوسعها وزيادة عدد المستخدمين لها كما يشير موقع internet world stats الذي يقدم احصائيات حول مستخدمي الانترنت في العالم وحسب آخر إحصائية في عام 2012م فإن نسبة النمو في عدد مستخدمي الانترنت في العالم مقارنة بعام 2000م كانت 566.4% وحددت نسبة الزيادة من منطقة الشرق الأوسط بـ 2639.9% وهذا يدل على تزايد عدد المستخدمين بشكل سريع لاستخدام الانترنت واعتماد الكثيرين منهم على البحث من خلالها ورصد الآراء والانطباعات حول منتج معين أو مؤسسة أو شخص أو مهني بل باتت مهمة حتى في المجال التعليمي والصحي والطبي وتشير دراسة لـ SusanوKevin (٦) الى أن كثير من المرضى يلجئون الى محركات البحث لمعرفة معلومات حول طبيب أو مستشفى معين وتثبت الدراسة ما لذلك من تأثير عميق على الممارسة الطبية وتشير دراسة أخرى لـ Link (٧) الى شيوع استخدام نظم و آليات السمعة والمصداقية لإضافة معلومات على شبكة الانترنت، وأنها أصبحت أكثر شيوعا في المحافل الصحية على الانترنت حيث توفر هذه النظم لمستخدمي المنتديات حصول على معلومات إضافية تؤثر على قراراتهم.
ويذكر Carter James (٨) بعض من الآثار الإيجابية لإدارة السمعة على الانترنت وتتمثل في النقاط التالية: تحسين درجة رضا العملاء، تحسين التصورات عن العلامة التجارية الخاصة بك، الحفاظ على القيمة للمساهمين من خلال خفض المخاطر ومراقبة الآراء حول الأعمال ونشرها، جعل العلاقات العامة أكثر فعالية، اكتشاف نقاط القوة ونقاط الضعف، توفر أنظمة الإنذار المبكر للعلاقات العامة بحيث تمكنهم من سرعة الرد والدفاعية، خفض تكاليف التسويق، تقليل التكاليف الداخلية، تساعد في تحديد الثغرات والفجوات المتعلقة بالمنتجات والخدمات والمواقف والعلاقات وأخيرا اكتساب المهارة في تعلم وفهم الشبكات والكلمات الرئيسية والعبارات الرئيسية على الانترنت.

المراجع/

1. James G. Hutton ، Michael B. Goodman ، Christina M. Genest & Jill B. Alexander (2001م)، Reputation management: the new face of corporatepublic relations? ، مجلة Public Relations Review ، العدد3 ،الصفحات 247-261 ،
(http://www.sciencedirect.com/science/article/pii/S0363811101000856) تاريخ الوصول 12/3/1435هـ
2. SMG Convonix(2012م)،Online Reputation Management – Why-What-Howمتاح على: http://www.slideshare.net/convonix/orm-why-whathowwith-calibri-font تاريخ الدخول 22/2/2014م
3.NICK BILTON (2011م)،The Growing Business of Online Reputation Management متاح على: http://bits.blogs.nytimes.com/2011/04/04/the-growing-business-of-online-reputation-management/?_php=true&_type=blogs&_r=0 تاريخ الوصول 12/3/2014م
4. DAVIDHAROLD (2014م)، THE EMERGENCE OF REPUTATION MANAGEMENT COMPANIES متاح على: http://www.reputable.com/emergence-reputation-management-companies/ تاريخ الوصول 13/3/2014م
5. ميسون قطب وفاتن عتريس ، الصورة الذهنية للعلامات التجارية بين العولمة وتحديات العصر، مؤتمر فيلادلفيا الدولي الثاني عشر ، كلية الآداب والفنون، في الفترة 24-26 ابريل2007 م.
6. KEVIN & Susan Gay (2013 م)،Online Reputation Management:The First Steps متاح على: http://www.ncbi.nlm.nih.gov/pubmed/24228366 تاريخ الوصول 7/3/2014م
7. Link, D. M. (2013م)،Effects of online reputation mechanisms on perceived credibility and health decision making. متاح على:http://tigerprints.clemson.edu/cgi/viewcontent.cgi?article=2691&context=all_theses.   تاريخ الوصول 7/3/2014م
8. Carter James (2010م)، How Important is online reputation management?متاح على: http://www.wellnessarticles4u.com/how-important-is-online-reputation-management/تاريخ الدخول 23/2/2014م

Twitter del.icio.us Digg Facebook linked-in Yahoo Buzz StumbleUpon
هذه التدوينة كُتبت ضمن التصنيف السمعة الالكترونية. الأوسمة: . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

2 تعليقين على: نشأة وأهمية إدارة السمعة الالكترونية

  1. تنبيه: agen togel

  2. تنبيه: overboard skins 10 inch

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>