انتهت رحلة البكالوريوس

كنت أرغب في الدخول لعالم التدوين في السنوات الماضية ولكني ما كنت بتلك الحماسة التي تدفعني إلى الكتابة.
قبل ثلاث سنوات تقريبا افتتحتُ هذه المدونة التي توفرها جامعة الملك عبد العزيز _مشكورة_ لطلابها ومنسوبيها ولكني لم أكتب فيها شيء حتى الآن.
واليوم وبعدما انتابتني فرحة النجاح والتخرج قررت بأن أدون فيها هذه المناسبة السعيدة التي جعلتني أعرف بها حقا من أكون بالنسبة لمن حولي، فتكرار جملة (والله إني لفرحت لك) من فم والدي وهو ينطقها بصعوبة أكملت لي فرحتي التي كنت أعتقد أنها ناقصة، والمباركات التي جاءتني، والدعوات من أحبتي، رسمت في قلبي حياة من جديد.

لا أعلم إن كنت سأستمر في التدوين ولكن لتكن هذه التدوينة ذكرى أتذكرها كل عام.

Twitter del.icio.us Digg Facebook linked-in Yahoo Buzz StumbleUpon
كُتب في غير مصنف | 337 تعليقات

بسم الله الرحمن الرحيم

لا إله إلا الله محمد رسول الله

Twitter del.icio.us Digg Facebook linked-in Yahoo Buzz StumbleUpon
كُتب في غير مصنف | 186 تعليقات